فضيحة مدوية.. رئيس البنك المركزي التركي الجديد «سرق رسالة الدكتوراة»

شهاب قافجي اوغلو

شهاب قافجي اوغلو

أنقرة- «تركيا الآن»:

كشف تقرير صادر عن البنك المركزي التركي، اليوم الثلاثاء، عن فضيحة كبرى في حق رئيس البنك الجديد، شهاب قافجي أوغلو، إذ أكد التقرير على استيلاء الأخير على شهادة الدكتوراة التي تقدم بها إلى البنك وأن الرسالة تعود لشخص آخر.

وأوضح تقرير البنك أن رسالة الدكتوراة التي قدمها شهاب كافجي أوغلو إلى معهد التأمين والمصارف بجامعة مرمرة عام 2003 مزورة. وقال إن قافجي اوغلو قد استولى على رسالة دكتوراة أحد الحاصلين الشهادات العليا لعام 2001.

وكان قافجي أوغلو الذي عرف كخبير اقتصادي قبل توليه المنصب، قد سرق رسالة الدكتوراة من شخص آخر ليكتبها كما هي مع عدم مراعاة وجود فواصل بين أجزاء الرسالة، وقد نقل 116 صفحة من الرسالة المشار إليها كما هي دون أي تغيير.

موضوعات متعلقة

وأصدرت الرئاسة التركية، السبت الماضي، قرارًا بإقالة رئيس البنك المركزي، ناجي أغبال، من منصبه بعد 5 أشهر من توليه المنصب في نوفمبر الماضي عقب الإطاحة بمراد أويصال، فيما قررت الرئاسة تعيين  شهاب قافجي أوغلو.

وذكرت وكالة رويترز، أن محافظ البنك المركزي التركي الجديد، شهاب قافجي أوغلو، هو منتقد لأسعار الفائدة المرتفعة ونائب سابق مقرب من الرئيس رجب طيب أردوغان. في حين أنه معروف بين المصرفيين المحليين وبعض المستثمرين، إلا أنه غير معروف كثيرًا بين الاقتصاديين العاديين وخارج حدود تركيا.

 

 

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع