حزب أردوغان يدمر محمية طبيعية.. والأهالي: ليست مكبا للنفايات (فيديو)

الرمال والأنقاض داخل المحمية

الرمال والأنقاض داخل المحمية

إسطنبول: «تركيا الآن»

نقل موظفو بلدية أسكودار بإسطنبول، التابعة لحزب العدالة والتنمية التركي، شاحنات تحتوي على حُطام المباني وبقايا أنقاض المنازل المهدمة، إلى المحمية الطبيعية «فاليدا باغ»، مستغلين الساعات الأولى من الصباح لسكب النفايات المنقولة على نباتات المحمية.

فيما اعترض المواطنون، من ساكني مقاطعة أسكودار، لمحاولة منعهم من إفساد المحمية، قائلين إن بلدية أسكودار ليست مكبا للنفايات.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع