كاريكاتير: هل يبقى أردوغان وحليفه في السلطة حتى 2023؟