أردوغان عبء على تركيا.. ميزانية الرئاسة تقفز بنسبة 2659% في أخر 10 سنوات

ميزانية الرئاسة التركية

ميزانية الرئاسة التركية

قفزت الميزانية المخصصة للرئاسة التركية خلال عشرة سنوات بنسبة 2659%، مسجلة ارتفاعا من 138 مليون ليرة في عام 2012، إلى 3.8 مليارات في مقترح الموازنة التركية لعام 2022، وفقًا لما جاء ببيان الرئاسة التركية، ونشرته الصحيفة الرسمية في أنقرة.

وقالت الجريدة الرسمية، إن ميزانية الرئاسة التركية لعام 2022، ستكون 3.8 مليارات ليرة، وفقًا لمقترحات تخصيص الميزانية في الخطة المالية متوسطة الأجل، والتي شهدت تخصيص تريليون و10 مليارات و723 مليونًا و151 ألف ليرة تركية من أجل الإدارات العامة بتركيا، وتخصيص 82 مليارًا و423 مليون ليرة تركية من أجل الإدارات الخاصة.

 

وحصلت وزارة الخزانة والمالية التركية على أعلى حصة من ميزانية الإدارات العامة لعام 2020، وبلغت 434 مليارًا و376 مليون ليرة تركية، تليها وزارة الأسرة والعمل والخدمات الاجتماعية، بواقع 125 مليارًا و809 ليرة تركية، ثم وزارة التعليم الوطني بواقع 125 مليار و396 مليون و862 ألف ليرة تركية.

وأوضحت صحيفة «بير جون» التركية ارتفاع ميزانية الرئاسة التركية بنسبة 2659% في العشرة أعوام الأخيرة، إذ سجلت ميزانية الرئاسة التركية في عام 2012، 138 مليون ليرة، ارتفعت لـ199 مليون ليرة في عام 2014، مع انتخاب رجب طيب أردوغان رئيسًا للجمهورية. 

وأضافت الصحيفة أن ميزانية الرئاسة التركية شهدت ارتفاعًا بنسبة 99% في العام 2015، لتصبح 397 مليون ليرة، ثم توالت القفزات التي شهدتها ميزانية الرئاسة في عهد أردوغان لتصبح 434 مليون ليرة في عام 2016 ، و648 مليون ليرة في عام 2017، حتى وصلت إلى 845 مليون ليرة في العام الماضي 2018. وأخيرًا ارتفعت الميزانية مع الانتقال لنظام الحكم الرئاسي بنسبة 231% مقارنة بالعام السابق لتصبح 2.8 مليارات ليرة خلال العام الجاري.

وقالت صحيفة «بير جون» إنه من المتوقع في الخطة المالية متوسطة الأجل، أن تصل ميزانة الرئاسة التركية في عام 2020 إلى 3.1 مليار ليرة، وفي عام 2021 إلى 3.5 مليار ليرة، وفي عام 2022 إلى 3.8 مليار ليرة تركية.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع