أردوغان يسرق الشعب التركي.. الأرقام تكشف: توفير نفقات الحكومة «مجرد كلام»

رئاسة الاستراتيجيات والميزانيات العامة برئاسة الجمهورية

رئاسة الاستراتيجيات والميزانيات العامة برئاسة الجمهورية

كشفت تقارير اقتصادية تركية جديدة، عن إخفاق حزب العدالة والتنمية الحاكم، في توفير نفقات الرئاسة خلال العام الجاري، في 41 مؤسسة حكومية، وأن إجمالي نفقات إدارات الميزانية العامة ارتفع في أول 5 أشهر من العام الجاري، إلى 19.5% مسجلة 467.1 مليار ليرة تركية.

ونشرت جريدة «جمهوريت» التركية، اليوم الأحد، تقريرًا أعدته رئاسة الجمهورية يوضح أنها لم تخفض من نفقاتها، مقارنة بالعام الماضي إلا في 7 مؤسسات فقط.

وقالت الجرية أن رئاسة الاستراتيجيات والميزانيات العامة برئاسة الجمهورية، أجرت مقارنة بين نفقات ميزانية الإدارات العامة في الستة أشهر الأولى من عامي 2018 و2019، وأظهرت المقارنة أن الرئاسة لم توفر في نفقاتها إلا في سبعة مؤسسات حكومية من أصل 41 مؤسسة.

وأظهرت المقارنة أن الرئاسة أنفقت في أول ستة أشهر من العام الماضي نحو 1.5 مليار ليرة تركية، ارتفعت خلال فترة المقارنة إلى 1.8 مليار ليرة، بنسبة زيادة 17.5%.

وأوضحت الجريدة أن نفقات رئاسة الشؤون الدينية، ارتفعت من 4 مليار ليرة إلى 5 مليار ليرة بزيادة 24.8%، كما ارتفعت نفقات وزارة البيئة والتحضر من 2.1 مليار ليرة، إلى 3.5 مليار ليرة، مسجلة زيادة قدرها 63%، في أعلى زيادة نسبية شهدتها المؤسسات الحكومية.

وجاءت معدلات الزيادة في نفقات الرئاسة في بعض المؤسسات الأخرى كالتالي: ارتفعت نفقات البرلمان من 422.8 مليون ليرة في 2018، إلى 660.8 مليون ليرة في 2019 بزيادة قدرها 56.3%، وبالنسبة لوزارة الداخلية ارتفعت النفقات من 4.1 مليار ليرة في 2018، إلى 6.3 مليار في 2019 بزيادة قدرها 53.5%.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع