رئيس «أنقرة» يفضح بذخ رجال أردوغان: أنفقوا 439 مليون ليرة على الرفاهيات

ديناصورات أنقرة

ديناصورات أنقرة

بعد خسارة حزب العدالة والتنمية الحاكم في الانتخابات المحلية السابقة 31 مارس 2019 ونجاح المعارضة في رئاسة أهم البلديات بتركيا، بدأ يظهر بذخ رؤساء البلديات السابقين الواحد تلو الآخر، حيث كشف رئيس بلدية أنقرة الحالي، عن حزب الشعب الجمهوري، منصور يافاش، أن الرئيس السابق للبلدية عن حزب العدالة والتنمية، ماليح جوكجا، أنفق 342 مليون ليرة على صنع عدة تماثيل.

وأبدى «يافش» خلال انعقاد آخر جلسة للبلدية في شهر ديسمبر، استياءه من كم الديون التي خلفها له النظام السابق، وقال إنه كان يتمنى لو أنه ترك له البلدية بألفي حافلة بدلًا من الديون الهائلة.

وأضاف: «لماذا أقول ذلك؟ لأن لكل شخص أولوياته. وأولوياتي هي الصحة العامة. بينما توضح بيانات دائرة جماليات المدينة أنه أُنفِقَ على التماثيل فقط 342 مليون ليرة. وهذا يعادل ثمن 457 حافلة. والأموال التي أنفقت على الساعات تعادل سبعة حافلات، والتي أنفقت على القطط تعادل حافلة، والتي أنفقت على الديناصورات والمعدات التمويهية تعادل 26 حافلة».

وتابع: «تكلفة أبواب المداخل إلى أنقرة تعادل 95 حافلة. أي أن إجمالي 439 مليون ليرة أنفقت على (استثمار ميت). وظلت أنقرة بلا 586 حافلة. فأنا لا يمكنني إنفاق المال على الديناصورات بينما الشعب يعاني في الشتاء وفي حرارة الصيف وهو ينتظر الحافلة. نحن ادخرنا أموالًا وسندخر. وفي تقرير الـ200 يوم لي أوضحت كل شيء ووافقني الأعضاء في ذلك».

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع