ليلة السقوط التاريخي لليرة.. العملة التركية تصل أدنى مستوى لها أمام الدولار

الدولار والليرة التركية

الدولار والليرة التركية

واصل الدولار الأمريكي، اليوم الخميس، قفزاته التاريخية أمام الليرة التركية، مع ارتفاع معدلات التضخم الاقتصادي في تركيا، وتفشي وباء كورونا وإصابته لما يزيد عن 127 ألف مواطن، وذلك رغم توقعات بثبات سعر صرف العملة الأمريكية عند 7 ليرات تركية.

ووصل الدولار في منتصف الليل إلى 7.20 ليرة تركية، وتجاوز في الساعات الأولى من صباح اليوم 7.21، ويُتوقع أن يتجاوز 7.24 ليرة تركية، حيث وصل أعلى سعر للدولار في 13 أغسطس 2018 عند 7.24، ويُعتبر الخبراء أن هذا يُعد أعلى قفزة لسعر صرف الدولار، كما ارتفع سعر اليورو الذي بدأ تداوله اليوم عند 7.80 إلى 7.8262 ليرة تركية.

كانت صحيفة «تي 24»، التركية، أشارت إلى أنه بعد تجاوز سعر صرف الدولار 7 ليرات تركية في 1 مايو، ذهبت بعض التوقعات إلى ثبات سعر صرف الدولار، عند 7 ليرات، بسبب التضخم والعلاقات المتوترة بين الولايات المتحدة الأمريكية والصين، إلا أن الليرة سرعان ما كذبتهم في رحلة السقوط.

وسبق وصرح المصرفي التركي السابق، كريم روتا، بأن هناك 65.7 مليار دولار، مفقودة من صافي الاحتياط للبنك المركزي.

وأجرى المصرفي التركي تقييمه للتطورات في احتياطي العملة بالبنك المركزي، خلال حديثه لجريدة سوزجو، وذكر أنه كان يجب أن تصل الزيادة في صافي الاحتياطيات منذ عام 2019 إلى ما مقدار 66.7 مليار دولار، لكن الميزانية العمومية تشير فقط إلى زيادة قدرها 900 مليون دولار.

وأبدى كريم روتا شكوكه في أن 65.7 مليار دولار أُنفقت على التدخلات لدعم الليرة التركية، معتبرًا الأمر لا يختلف عن بيع المنزل الذي تعيش فيه، وتصبح مستأجرًا من المالك الجديد.

 

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع