الصحافة التركية لحكومة أردوغان: عجز الموازنة ارتفع إلى 120 مليار ليرة

لطفي علوان في وزارة الخزانة والمالية

لطفي علوان في وزارة الخزانة والمالية

أنقرة- «تركيا الآن»

في الوقت الذي كشف فيه وزير الخزانة والمالية الجديد، لطفي علوان، عن تجاوز نتائج الموازنة الحالية خلال الـ10 شهور الأولى من العام الجاري حاجز الـ145 مليار ليرة، كشفت وسائل الإعلام والصحافة التركية عن ارتفاع عجز الموازنة إلى 120 مليار ليرة تركية.

وأكد في اجتماع لجنة التخطيط والميزانية بالبرلمان التركي، اليوم الثلاثاء، زيادة مصروفات الفوائد بنسبة 72.3 % في شهر أكتوبر الماضي، وبنسبة 35.4 % في الأشهر العشرة الأولى من 2020.

ووفقًا لموقع «بولد» التركي، أدت الأزمة الاقتصادية في عهد وزير المالية السابق، وصهر الرئيس التركي، بيرات البيرق، إلى ارتفاع عجز الموازنة إلى 120 مليار ليرة تركية.

موضوعات متعلقة

وأظهرت تقارير نشرتها جريدة «جمهورييت» التركية، عن نتائج ميزانية الحكومة المركزية لشهر أكتوبر، من حيث حساب الفوائد والعجز، مقارنة بالعام الماضي، زيادة المصروفات بنسبة 21.6 %، أي 97.7 مليار ليرة.

ويعاني الاقتصاد التركي من أزمات انهيار العملة المحلية أمام العملات الأجنبية وزيادة معدلات التضخم والبطالة، ومؤخرًا أعلن صهر أردوغان، بيرات البيرق، عن استقالته من وزارة المالية، وقالت وسائل الإعلام التركية أن أردوغان أطاح به لتحمله مسؤولية الانهيار الاقتصادي.

وقال الكاتب الصحفي التركي، جوهري جوفان، إن أردوغان احتجز البيرق في منزله، بعد إعلانه عن استقالته دون إبلاغ القصر، فضلًا عن رفض الوكالات الإعلامية نشر خبر استقالته.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع