زعيم المعارضة التركية: أردوغان أجبر على رفع سعر الفائدة رغم رفضه المتكرر

كلتشدار أوغلو

كلتشدار أوغلو

أنقرة: «تركيا الآن»

قال رئيس حزب الشعب الجمهوري، كمال كليتشدار أوغلو، إن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، قد أجبر على رفع سعر الفائدة إلى 15% كمحاولة لوقف نزيف الليرة التركية أمام العملات الأجنبية والمحافظة عليها من الانهيار، رغم رفضه المتكرر.

وتساءل زعيم المعارضة خلال كلمته باجتماع الكتلة الحزبية بالبرلمان، اليوم الثلاثاء، عن مصير 128 مليار دولار من احتياطي البنك المركزي، باعها الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، كما تساءل عن سبب عزل محافظ البنك أيضًا «إذا كانت أسعار الفائدة سوف ترتفع في كل الحالات»، وأضاف «كان أردوغان يقول إن الفائدة هي السبب الرئيسي في التضخم، فلماذا سمح برفع أسعار الفائدة إلى 15% مؤخرًا».

موضوعات متعلقة

وأجاب رئيس حزب الشعب أن كل ذلك يدل أن نظام الدولة غير محكم، مشيرًا إلى رفع أسعار الفوائد على البطاقات الائتمانية التي يستخدمها المواطنين والعمال والتجار.

وكان البنك المركزي التركي قد رفع أسعار الفائدة بقيمة 15%، بعد استقراراها عند 10%، كمحاولة لوقف نزيف الليرة التركية أمام العملات الأجنبية. وفي اليوم الذي سبق قرار رفع الفائدة قال أردوغان، إنه من المستحيل استكمال العجلة الإنتاجية والصناعة والحفاظ على التطوير الاقتصادي في ظل رفع الفوائد المستمر.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع