وزير الصناعة التركي: تعاوننا مع بريطانيا يعزز موقعنا التنافسي

مصطفى فارانك

مصطفى فارانك

أنقرة: «تركيا الآن»

أكد وزير الصناعة والتكنولوجيا التركي، مصطفى فارانك، أن التعاون بين بلاده والمملكة المتحدة في مجالات الاقتصاد والعلوم والتكنولوجيا، يساهم في تعزيز موقع تركيا التنافسي بأسواق الاتحاد الأوروبي.

وصرح فارانك، خلال كلمة له عبر «الفيديو كونفرنس»، اليوم الثلاثاء، في فعالية «الأسبوع التكنولوجي في المملكة المتحدة»، قائلًا، «يمكننا مع بريطانيا تطوير المرافق والتقنيات التي من شأنها تعزيز صناعاتنا الفضائية وتحقيق وصولنا إلى الفضاء. تركيا تهدف خلال المرحلة المقبلة لعقد تعاون جديد مع بريطانيا في مجالات الطاقة المتجددة والتقنيات البيئية».

وأوضح أن بريطانيا هي إحدى أكبر شركاء تركيا في التجارة والاستثمار من حيث سلاسل الإنتاج والإمداد، فضلًا عن أنها سوق مهم للغاية بالنسبة لقطاع السيارات والأجهزة المنزلية والألبسة الجاهزة، مؤكدًا أن تركيا هي إحدى الدول الـ13 التي تستهدفها بريطانيا في تنمية تجارتها واستثماراتها عقب خروجها من الاتحاد الأوروبي، كما أن بريطانيا من بين الدول التي تستهدفها تركيا لتطوير تجارتها معها.

وزعم فارانك أن الاقتصاد التركي حقق أداءً جيدًا خلال جائحة كورونا بفضل البنية التحتية الصناعية القوية، مشيرًا أن توقعات نمو الاقتصاد التركي خلال 2020 بلغ بالنسبة لصندوق النقد الدولي 1.2 %، و1.9 % بالنسية لمؤسسة «جي بي مورغان» للخدمات المصرفية والمالية الدولية.

وأشار الوزير إلى أن تركيا بإصلاحاتها في مجال القانون والاقتصاد تهدف لتكون أكثر جاذبية للمستثمرين الدوليين، مضيفًا، «أدعو جميع المستثمرين للاستفادة من جاذبية تركيا المتزايدة في المرحلة الجديدة. نحن على استعداد لتوفير جميع أنواع التسهيلات وخلق البيئة اللازمة عبر مكتب الاستثمار التابع للرئاسة التركية».

وحول برنامج الفضاء الوطني، قال فارانك، «إن تركيا تكثف تعاونها الدولي في مجال الفضاء، وأنها وضعت رؤية لعشر سنوات من أجل تحقيق أهدافها الاستراتيجية المستدامة».

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع