«موديز» تبقى على نظرتها السلبية للتصنيف الائتماني للاقتصاد التركي

وكالة «موديز»

وكالة «موديز»

نيويورك: «تركيا الآن»

أبقت وكالة «موديز» الدولية للتصنيف الائتماني على تصنيفها للاقتصاد التركي عند مستوى «B2»، مع نظرة مستقبلية سلبية، وذلك بالتزامن مع إعلان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان عن اكتشافات جديدة من الغاز في البحر الأسود.

ونشرت الوكالة الدولية، أمس الجمعة، بيانًا على موقعها الإلكتروني الرسمي، أوضحت فيه أنه لا تحديث على التصنيف الائتماني لتركيا، ولا على النظرة المستقبلية لاقتصادها. وذكرت أنها كانت قد أعلنت من قبل أن يوم الجمعة 4 يونيو الجاري سيكون موعدًا لتحديث التصنيف بشأن تركيا.

موضوعات متعلقة

وأشارت «موديز» إلى أن إعطاء تواريخ مسبقة بشأن تحديث التصنيف الائتماني لأي اقتصاد، والنظرة المستقبلية له قبل التقييمات السنوية، لا يعني بالضرورة إجراء التحديث بشكل قاطع.

وفي سبتمبر الماضي، كانت الوكالة نفسها قد خفضت التصنيف الائتماني لتركيا من «B1» إلى «B2»، مع الإبقاء على نظرة مستقبلية «سلبية».

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع