نائب زعيم المعارضة: تركيا تستعد لأزمة كبيرة في الكهرباء خلال أشهر الصيف

فاتورة الكهرباء

فاتورة الكهرباء

إسطنبول- «تركيا الآن»:

أكد نائب رئيس حزب الشعب الجمهوري، أحمد أكين، أن أسعار الكهرباء ستشهد ارتفاعًا جنونيًا خلال أشهر الصيف، معللًا ذلك بانخفاض إنتاج محطات الطاقة الكهرومائية بسبب الجفاف في تلك الفترة.

وقال أكين في مقابلة مع صحيفة «سوزجو» التركية، اليوم الأحد، «إن الجفاف الذي تشهده البلاد يؤثر على إنتاج محطات الطاقة الكهرومائية في أشهر الصيف، كما أن ارتفاع أسعار الغاز الطبيعي زاد أيضًا من تكلفة محطات الكهرباء».

وحذر نائب الشعب من تضرر المواطنين من أسعار فاتورة الكهرباء خلال الفترة المقبلة، وقال «سيؤدي ارتفاع الكهرباء أيضًا إلى زيادة سعر كل شيء من الإبرة إلى الخيط، ويجب على الحكومة أن تعتني بالمواطنين بدلاً اعتنائها من الشركات فقط».

موضوعات متعلقة

وأضاف أكين «كما أن الجفاف سيعطل إنتاج الطاقة في تركيا. إذ تتأثر محطات الطاقة الكهرومائية التي تلبي 25٪ من إجمالي إنتاج الكهرباء بشكل مباشر بالجفاف، وحقيقة أن محطات الطاقة هذه لا تعمل بكامل طاقتها بسبب الجفاف ستؤدي إلى انخفاض في إنتاج الكهرباء».

وتابع أكين أنه منذ 1 يناير 2021، حدثت زيادة في أسعار الغاز الطبيعي المباع لمحطات توليد الكهرباء، بنسبة 21%، مؤكدًا أن هذا يعني زيادة في تكاليف إنتاج الطاقة.

ومشيرا إلى أن زيادة تكاليف محطات توليد الكهرباء من الغاز الطبيعي ستزيد من أسعار الكهرباء، قال أكين «إذا تم رفع تعريفة الكهرباء، فلن يؤثر ذلك سلبًا على المنازل فحسب، بل سيؤثر أيضًا على المزارعين والصناعيين لدينا. المزارع غير قادر بالفعل على ري حقوله بسبب تعريفة الكهرباء التي حطمت الرقم القياسي، والتي زادت بأكثر من 30% في العام الماضي. وإذا تمت زيادة أخرى، فسيتوقف عن زراعة حقله. كما أن الصناعيين لدينا غير قادرين على المنافسة بسبب زيادة سعر الصرف».

 

 

 

 

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع