المرأة الحديدية: تخفيض الفائدة كلف كل مواطن تركي 3 آلاف ليرة في ساعة واحدة

ميرال أكشنار وأردوغان

ميرال أكشنار وأردوغان

أنقرة: «تركيا الآن»

هاجمت رئيسة حزب الخير، ميرال أكشنار، الرئيس رجب طيب أردوغان، بعد قرار البنك المركزي بتخفيض سعر الفائدة من 16 % إلى 15 %، إذ ارتفع عقب ذلك مباشرة سعر صرف الدولار إلى 10.92 ليرة.

وقالت أكشنار، في تغريدة على «تويتر»، «عناده في الخطأ كلف كل فرد من أمتنا 3000 ليرة في ساعة واحدة. هل أنت سعيد يا سيد أردوغان؟».

وقال أردوغان، في كلمة له أمام البرلمان التركي، إن الفائدة سبب الأزمة الحالية، حيث أدت إلى ارتفاع معدلات التضخم، مؤكدًا أنه سيرفع عناء هذه الفوائد عن كاهل الشعب التركي.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع