بالأرقام.. ارتفاع صادرات تركيا إلى الإمارات بأكثر من 50 %

محمد بن زايد وأردوغان

محمد بن زايد وأردوغان

كتبت: هبة عبد الكريم

حفزت زيارة الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، الأخيرة إلى الإمارات العربية المتحدة، صادرات تركيا إلى الدولة الخليجية، حيث عكست بيانات المبيعات الخارجية لشهر فبراير العلاقات الدافئة بين البلدين.

ونتيجة لذلك، ارتفعت صادرات تركيا إلى الإمارات بنسبة 52.4 % الشهر الماضي، مقارنة بالشهر السابق، وفقًا لتقرير وكالة «الأناضول»، الذي استشهد ببيانات جمعية المصدرين الأتراك.

وبلغت الصادرات إلى الإمارات في فبراير 303.24 مليون دولار، بزيادة قدرها 29.1 % مقارنة بنفس الفترة من العام السابق. كما صعدت الإمارات إلى المركز السابع عشر من حيث أكبر أسواق التصدير التركية في فبراير.

وكانت الزيارة، التي وصفت بأنها تطور تاريخي، خطوة مهمة في تعزيز العلاقات السياسية والاقتصادية بين البلدين. جاء ذلك بعد أن زار ولي عهد أبوظبي، الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، تركيا في 24 نوفمبر 2021، وهي أول رحلة منذ جمدت العلاقات في عام 2012.

خلال الزيارة، تم توقيع حوالي 13 اتفاقية بين تركيا والإمارات في مجموعة من المجالات بما في ذلك الصناعة الدفاعية، والصحة، وتغير المناخ، والصناعة، والتكنولوجيا، والثقافة، والزراعة، والتجارة، والاقتصاد، والنقل البري والبحري، والشباب، وإدارة الكوارث والأرصاد الجوية والاتصالات.

 

المجوهرات تتصدر الصادرات

وساهمت صناعة المجوهرات بأكبر قدر في الصادرات إلى الإمارات في فبراير، حيث بلغت 90.86 مليون دولار، تلتها صناعة الدفاع والفضاء بـ35.38 مليون دولار، والكيماويات والمنتجات بـ22.74 مليون دولار، وصناعة السجاد بـ15.76 مليون دولار، وقطاعات الحبوب والبقول والبذور الزيتية والمنتجات بـ15.6 مليون دولار.

في الفترة المذكورة، كانت أعلى زيادة في المبيعات الخارجية للدولة على أساس القيمة في قطاع المجوهرات. وزادت صادرات صناعة المجوهرات إلى الإمارات بنحو 44.9 مليون دولار في فبراير مقارنة بالشهر السابق.

والشهر الماضي، جاء أكبر عدد من المبيعات الأجنبية إلى الإمارات من إسطنبول، التي ساهمت بمبلغ 162.47 مليون دولار في الصادرات.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع