قضاة وسياسيون وفنانون في سجون العثمانلي.. أبرز 10 أحكام خلال 3 أسابيع

أردوغان حول تركيا لسجن

أردوغان حول تركيا لسجن

ما زالت السلطة التركية الحاكمة، بزعامة حزب «العدالة والتنمية» ورئاسة رجب طيب أردوغان، تحاول قمع الشعب التركي، ويبدو أن السجن بأحكام طويلة الأجل الوسيلة الأولى في فرض حكم المستبد أردوغان وتثبيت أركان نظامه.

ولم ينج أحد من سجن أردوغان، سواء كان قياديًا حزبيًا أو مرشحًا للرئاسة أو قاضيًا أو صحفيًا أو ممثلًا كوميديان، فالكل يقع تحت مقصلة أردوغان ويقبع في زنازينه المظلمة.

وفي التقرير التالي، نرصد 10 حالات تركية، انتهى بها المطاف في سجون الديكتاتور أردوغان، خلال الأسابيع القليلة الماضية، وبتهم ملفقة ومن وحي خيال النظام من أجل إكمال هيمنته على الدولة، فلا يمر يوم إلا وتكون العناوين الرئيسية للصحف التركية هي اعتقال أو حكم بالسجن على معارضي أردوغان.

 

حبس مرشح رئاسي سابق

اليوم، قضت محكمة تركية بحبس الرئيس الأسبق لحزب الشعوب الديمقراطي والمرشح الرئاسي الأسبق، صلاح الدين دميرتاش، سنة و3 أشهر غيابيًا، بتهمة مخالفة قانون الاجتماعات والمظاهرات.

وقالت هيئة الدفاع إن القضية موضوع الاتهام كانت بسبب مشاركة دميرتاش كضيف في اجتماع تعريف مرشحي حزب «الشعوب» في 27 ديسمبر 2013، بمحافظة شرناق، وتطرق المجتمعون للقضايا السياسية المعاصرة حينها.

 

اعتقال مساعد رئيسة مقاطعة إسطنبول

وقبلها، اعتقلت الشرطة، مراد أقباش، مساعد رئيسة مقاطعة إسطنبول عن حزب «الشعب الجمهوري» جنان كفتانجي أوغلو، بسبب انضمامه لمسيرة احتجاجية ضد عمليات التنقيب عن الذهب بمنطقة جبال القاز.

 

حبس ممثل تركي بتهمة إهانة أردوغان

خلال الأسبوع الماضي، أصدر القضاء التركي حكمًا بالحبس لمدة عام و9 أشهر بحق الممثل المسرحي التركي أرسين أوموت جولار، بتهمة إهانة أردوغان، قبل أن يعلن محامو جولار، الاستئناف على الحكم، الذي اعتمد على اتهامات للممثل المسرحي بإهانة رئيس الجمهورية عبر منشوراته على مواقع التواصل الاجتماعي في الفترة من 2014-2017، كما واجه جولار حكمًا بالسجن لمدة عام و3 أشهر، في عام 2016، بتهمة الدعاية لمنظمة إرهابية.

 

القبض على باحثة اجتماعية

على صعيد متصل، اعتقلت قوات الأمن التركية، الباحثة الاجتماعية ميرال أتش، بعد مداهمة منزلها بمحافظة تونجلي، خلال عملية أمنية، على خلفية منشوراتها المناهضة للرئيس التركي، على مواقع التواصل الاجتماعي.

واعتقلت الباحثة الاجتماعية التي تعيش في ألمانيا، أثناء قضائها العطلة بمسقط رأسها بقرية يوكاري دولوجا، الواقعة بمقاطعة ناظمية بمحافظة تونجلي التركية، ونقلت السلطات التركية «أتش» إلى سجن إلازغ، تمهيدًا لمحاكمتها بتهمة إهانة أردوغان.

 

اعتقال 15 من «الشعوب الديمقراطي»

كما اعتقلت السلطات التركية، أمس الأحد، 15 عضوًا من حزب الشعوب الديمقراطي الكردي، في مقاطعتي بايلار ويني شهر، بعد حملة توقيعات أطلقها الحزب ضد تعيين أوصياء من حزب العدالة والتنمية الحاكم بعد الإطاحة برؤساء بلديات ديار بكر وماردين وفان، عن الحزب. كذلك جرى فجر أمس، اعتقال 3 من قيادات حزب الشعوب الديمقراطي بمقاطعة بودروم بمدينة موغلا، بتهمة الدعاية لمنظمة إرهابية على وسائل التواصل الاجتماعي.

 

كوميديان مهدد بالحبس 15 سنة

ويواجه الفنان الكوميدي التركي، أتلاي ديمرجي، اتهامات بالحبس لمدة قد تصل إلى 15 عامًا، بعد اتهامه من قبل النائب العام التركي بالانتماء إلى تنظيم إرهابي مسلح، فضلًا عن الانتماء إلى جماعة فتح الله جولن.

 

السجن 12 عامًا لضابط مخابرات تركي كبير

أصدر القضاء التركي حكمًا بالحبس لمدة 12 عامًا، بحق ضابط المخابرات التركي السابق بصير أكتبا، الذي شغل منصب كبير المستشارين في منظمة المخابرات التركية، بالسجن 12 عامًا، بتهمة الانضمام إلى جماعة الداعية فتح الله جولن.

 

سجن صحفي تركي 14 عامًا

ومنذ قرابة الأسبوعين أصدرت محكمة تركية حكمًا بحبس الصحفي زيا أتامان، لمدة 14 عامًا و3 شهور، بتهمة الانتماء لمنظمة إرهابية، بعد 3 سنوات من اعتقاله بصحبة 20 شخصًا آخرين في 11 أبريل 2016، بسبب عملهم بوكالة الأخبار الكردية المعروفة اختصارًا بـ«ديها»، التي أغلقت بقرار من الدولة، بموجب مرسوم العمل الذي صدر بعد الانقلاب المزعوم في 15 يوليو 2015.

 

محاكمة كاتبة شهيرة بسبب السوشيال ميدي

كما أصدرت محكمة أنطاليا الجنائية الثامنة بتركيا منذ أسابيع قرارًا باعتقال الكاتبة هلال نسين، بسبب منشوراتها على حساباتها على مواقع السوشيال ميديا.

ووفقًا لجريدة «بير جون» التركية، فإن جلسة محاكمة الكاتبة التي تعيش منذ 3 سنوات في فرنسا، من المقرر انعقادها في 20 ديسمبر المقبل، لتواجه اتهامات مقدمة إلى المحكمة حول ما نشرته بشأن عمليات عفرين.

 

سجن قاضٍ تركي 6 سنوات

ومنذ قراية الأسبوع، قررت الدائرة الجنائية التاسعة لمحكمة الاستئناف العليا التركية، سجن عضو المحكمة العليا الأسبق محمود أكويون 6 سنوات و3 أشهر بتهمة العضوية في جماعة فتح الله جولن.

من ناحيته، نفى أكويون الادعاءات بانضمامه إلى جماعة جولن، مؤكدًا أن آراءه على مدار حياته المهنية كانت تخالف منهج الجماعة.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع