تحقيق ضد رؤساء «الشعوب الديمقراطي» بتهمة الدعاية لمنظمة إرهابية

تحقيق

تحقيق

أعلن مكتب المدعى العام بأنقرة فتح تحقيق ضد النواب التابعين لحزب «الشعوب الديمقراطي»: برفين بولدان، وسيزاى تملي، وبيردان أوزتورك، وليلى جوفان، وجولوستان كيليتش كوتشيغيت.

وحسب بيان مكتب المدعي العام، فإنه تم فتح تحقيق بشأن سيزاي تملى وبرفين بولدان نواب الفترة الـ27 والرؤساء العامين المشاركين لحزب «الشعوب الديمقراطي»، وذلك فيما يتعلق بالعملية العسكرية العدوانية التى تشنها تركيا على شمال سوريا «نبع السلام»، وذلك بتهمة احتقار الحكومة التركية وعمل دعاية لمنظمة إرهابية.

وتم فتح التحقيق أيضًا ضد جولوستان كيليتش كوتشيغيت نائب الفترة الـ27 عن حزب «الشعوب الديمقراطي»، وذلك بتهمة عمل دعاية لمنظمة إرهابية ومدح المتهمين وإهانة الحكومة التركية.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع