ارتفاع شكاوى التعذيب والإهمال الصحي في سجون أردوغان خلال الـ6 أشهر الماضية

منظمة حقوق الإنسان والعدالة بتركيا

منظمة حقوق الإنسان والعدالة بتركيا

تلقت منظمة حقوق الإنسان والعدالة بتركيا، خلال الستة أشهر الأولى من العام الجاري 2019، نحو 430 طلبًا للتحقيق في قضايا حقوق الإنسان، وجاءت شكاوى المعتقلين على خلفات سياسية من التعذيب وعدم التمتع بالحقوق الصحية في مقدمة تلك الطلبات.

وقالت جريدة «بير جون» التركية، إن المنظمة تلقت 365 طلبًا من هذه الطلبات ضمن إطار الآلية الوطنية للوقاية من التعذيب وسوء المعاملة، و35 طلبًا في نطاق واجب مكافحة التمييز، و14 طلبًا تقدم في نطاق حماية حقوق الإنسان وتعزيزها.

وأكدت الجريدة أن الطلبات التي تقدم بها المحبوسين والمعتقلين على ذمة قضايا سياسية، ضمن الحملات القمعية التي تشنها سلطات حزب العدالة والتنمية الحاكم، أكثرها يخص مجال الصحة. 

وأوضحت الجريدة أن عدد الطلبات المقدمة حول الأشخاص المحرومين من حريتهم في سجون أردوغان خلال الستة أشهر الأولى من 2019، مع الأسباب، على النحو التالي:

شكاوى عدم التمتع بالحقوق الصحية: 181 شكوى

شكاوى طلبات النقل/الترحيل: 114 شكوى

شكاوى التعذيب والمعاملة السيئة: 103 شكاوى

شكاوى منع الأنشطة الاجتماعية، والثقافية، والرياضية: 55 شكوى

شكاوى متعلقة بالأوضاع الجسدية: 42 شكوى

وقالت الجريدة إن المنظمة تتوقع أن يصل عدد هذه الطلبات والشكاوى حتى نهاية العام إلى 1107 طلبات وشكاوى، وهو العدد نفسه الذي تلقته المنظمة في العام الماضي؛ فوفقًا للمعلومات المذكورة في تقرير أنشطة عام 2018، تم تقديم ألف و107 طلبات، 598 طلبًا منها جاء في نطاق الآلية الوطنية للوقاية من التعذيب وسوء المعاملة؛ وفي نطاق ضرورة مكافحة التمييز تقد 317 طلب، و78 طلب في نطاق حماية حقوق الإنسان وتطويرها.

 

 

 

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع