نائب تركي: مليونا ضحية لقرارت الفصل من العمل و17 ألف سيدة بسجون أردوغان

جيهان جير إسلام

جيهان جير إسلام

انتقد النائب التركي في حزب السعادة المعارض جيهان جير إسلام، مراسيم القانون التي تسنها السلطة الحاكمة التركية عمدًا لفصل العمال والموظفين، معتبرها «أكبر الفواجع»، التي تؤثر على الملايين.

ووضح أن السلطة الحاكمة برئاسة رجب طيب أردوغان تفصل الموظفين من عملها دون تحقيق أو سؤال، وفجأة دون محكمة وعلى نحو غير قانوني.

ذكر إسلام مثالًا على هذا أنه في مرة جرى فصل 140 ألف شخص من عملهم على نحو غير قانوني ودون إبداء أسباب، وأن الحكومة التركية لا تدرك أن هذا لا يؤثر فقط على هؤلاء الأشخاص بل يؤثر أيضًا على عائلاتهم، ما يعني معاناة حوالي مليوني شخص من قرارات الفصل.

وأعلن إسلام أعن انتحار 70 شخصًا من المفصولين من عملهم بموجب مرسوم قانوني، وانتقد الدولة في تلك النقطة لأنها أوصلت هؤلاء الأشخاص إلى التخلص من حياتهم من خلال طردهم والافتراء عليهم.

وإلى جانب هذا، ذكر إسلام أنه يوجد في السجون التركية حوالي 17 ألف سيدة، وأن هذا لم يحدث من قبل في التاريخ الإسلامي كله، حيث أنه يوجد عادة في الحضارة الإسلامية والثقافة التركية أنه لا يتم محاسبة النساء والأطفال في السياسة.

 

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع