اعتقال 46 مواطنًا بتهمة «تحقير الجمهورية التركية» بعد رفضهم احتلال سوريا

اعتقال 46 شخص فى تركيا بتهمة انتقاد العدوان التركى على سوريا

اعتقال 46 شخص فى تركيا بتهمة انتقاد العدوان التركى على سوريا

اعتقلت الشرطة التركية 46 مواطنًا بمحافظة أضنة، بتهمة الانتماء إلى جماعة إرهابية والترويج لها على مواقع التواصل الاجتماعي، وتحقير الجمهورية التركية والشعب التركي، بسبب انتقادهم العدوان التركي على سوريا.

وقالت جريدة «خبر ترك» التركية، إن السلطات تراقب حسابات المواطنين على مواقع التواصل الاجتماعي، وتشن حملات اعتقالات بحق المنتقدين للاحتلال العسكري التركي لسوريا تحت مسمى عملية «نبع السلام».

وأكدت الجريدة أن الشرطة اعتقلت 46 مواطنًا، ووجهت إليهم اتهامات «إهانة وتحقير الجمهورية التركية والشعب التركي». وبعد إكمال الفحوصات الطبية اللازمة تم نقل المشتبه بهم إلى مديرية الأمن.

كانت تركيا قد شنت هجومًا عسكريًا على مناطق نفوذ الأكراد في شرق الفرات، ما تسبب بنزوح آلاف المدنيين، في خطوة تلت حصول أنقرة على ما يبدو أنه ضوء أخضر من واشنطن التي سحبت قواتها من نقاط حدودية.

وبدأت العملية العسكرية في 9 أكتوبر 2019 عندما شنت القوات الجوية التركية غارات جوية على البلدات السورية الحدودية. وذلك بعد أن بدأت القوات الأمريكية بالانسحاب من شمال شرق سوريا، بعد عدّة أعوام من تدخلها العسكري في الحرب الأهلية المندلعة في البلاد، حيث كانت تدعم «قوات سوريا الديمقراطية» ذات الغالبية الكردية في حربها على تنظيم «داعش».

وصرحت منظمة العفو الدولية بأنها جمعت أدلة تشير إلى أن القوات التركية والمجموعات المسلحة المدعومة منها قد «أبدت تجاهلًا مخزيًا للحياة المدنية، وارتكبت انتهاكات جسيمة وجرائم حرب، بما في ذلك القتل المتعمّد والهجمات غير القانونية التي أدّت لقتل وجرح المدنيين».

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع