دفاع «ديمرتاش»: حكومة أردوغان تتعمد قتل معارضيها المعتقلين بـ«البطيء»

صلاح الدين دميرتاش

صلاح الدين دميرتاش

كشفت شقيقة ومحامية رئيس حزب الشعوب الديمقراطي المعتقل منذ فترة في سجن أدرنة من الفئة (ت)، صلاح الدين دميرتاش عن تدهور حالته الصحية في المعتقل، قائلة إن السلطة تقتله ببطئ.

وقالت آيجول دميرتاش إن موكلها وأخوها الأكبر شعر بضيق الصدر وصعوبة في التنفس يوم الثلاثاء 26 نوفمبر، وأنه فقد الوعي، ولم يجد مساعدة من إدارة السجن التي تعمدت إهمال حالته الصحية، لولا إصرار صديقه في الزنزانه.

وأضافت محامية دميرتاش أن فرق الإسعاف تحركت بعد فترة وأجرت له وعملت على إنعاش القلب بالصدمات الكهربائية. وأن موكلها طلب الدخول إلى العيادة لإجراء علاج شامل بدلاً من غرفة الطوارئ، كما طلب طبيب السجن نقل دميرتاش إلى ثلاثة أقسام منفصلة، وهي أمراض القلب والأعصاب وأمراض الجهاز الهضمي.

وطالبت دميرتاش من إدارة السجن بصفتها محامية المتهم نقله إلى المستشفى على الفور، إلا أنه رغم مرور 7 أيام وسوء حالة رئيس الحزب السابق الصحية وتدهورها، لم تتحرك إدارة السجن، ما يعني أن صحته في حالة خطرة.

ومن جانبه أرسلت إدراة حزب الشعوب الديمقراطي وفدًا لمتابعة حالة دميرتاش، وقال الحزب في بيان صحفي حول حالته «بناءً على المعلومات التي أدلت بها هيئة الدفاع عن صلاح الدين دميرتاش، نوجه نداءً للحكومة ووزارة العدل لتوضيح الموقف، وجاء بالبيان «ما هي حالة دميرتاش الصحية الأخيرة؟ ولماذا لم ينقل للمستشفى؟ لابد له أن ينقل لمستشفى كاملة التجهيز. ولا يمكن قبول عدم حدوث ذلك حتى الآن. والمسؤولية تقع كاملة على المسؤولين. وسيتحرك نائب رئيس المجلس لدى الحزب، ونواب الكتلة الحزبية لسجن أدرنة».

آيجول دميرتاش
آيجول دميرتاش
آيجول دميرتاش
آيجول دميرتاش

 

 

 

 

 

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع