أوصياء أردوغان يفصلون 288 عاملًا في ماردين

بلدية ماردين

بلدية ماردين

بعد قرار وزارة الداخلية التركية بعزل جميع الرؤساء المنتخبين في مدينة ماردين وتعيين أوصياء تابعين لحزب العدالة والتنمية التركي الحاكم، فصل هؤلاء المعينون 288 عاملًا من البلديات.

وأكد رئيس فرع الأعمال العامة، رحمي جونش، أن العمال يتعرضون لضغوط كبيرة داخل تلك البلديات، ويتعرضون للتهديد باستمرار بفصلهم من عملهم.

وعُزل رئيس بلدية مردين التابع لحزب الشعوب الديمقراطي الكردي، وكذلك 5 رؤساء مقاطعات آخرين، وتعيين أوصياء بدلًا منهم.

وفي حين تم عزل جميع رؤساء حزب الشعوب الديمقراطي المنتخبين في المدينة والمقاطعات التابعة لها، وتعيين أوصياء بدلًا عنهم، كان أول إجراء اتخذه هؤلاء الأوصياء هو «مجزرة العمال»، حيث عزلوا 288 عاملًا حتى الآن.

وأكد جونش أن عملية فصل العمال والاستغناء عنهم بدأت مع بداية تعيين الأوصياء، موضحًا أن مدينة ماردين من أكثر المدن التي تعاني من البطالة في جميع أنحاء تركيا، وتم فصل بعض العمال الذين يعملون في المدينة ومقاطعتها منذ أكثر من 10 سنوات.

وأوضح جونش أن العمال المفصولين أُجبروا على تقديم استقالتهم، بعد تهديدهم بالفصل في حال لم يفعلوا، مؤكدًا أن تلك الضغوطات لم تكن موجودة قبل تعيين الأوصياء.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع