انتحار شاب تركي تحت عجلات قطار إزمير

انتحار

انتحار

شهدت محطة قطار إيزبان بمقاطعة كارشياكا التابعة لمدينة أزمير التركية، واقعة انتحار جديدة لشاب تركي يبلغ من العمر 24 عامًا لأسباب غير معروفة، وذلك في تصاعد لظاهرة الانتحار في تركيا خلال الفترة الأخيرة، في ضوء الأزمات الاقتصادية والاجتماعية التي يعانيها الشعب التركي تحت حكم العدالة والتنمية برئاسة رجب طيب أردوغان.
وقالت صحيفة سوزجو إن المواطن التركي «ي.أ» الذي يبلغ من العمر 24 عامًا، قد انتحر في الساعة الرابعة أمس السبت، بالقفز أمام قطار مدينة إزمير الذي تحرك من محطة إيزبان، دون أسباب معلومة حتى الآن.
وأبلغ شهود العيان الشرطة والفرق الطبية التي وصلت إلى مكان الحادث على الفور إلا أن المواطن كان قد فارق الحياة، بينما لم تتوصل الشرطة بعد لأسباب انتحار الشاب «ي.أ».

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع