ردًا على استجوابه.. صويلو يعلن تبرئة حرس أردوغان من الاعتداء على صحفي تركي

محامي تركي

محامي تركي

قدم النائب بحزب الشعب الجمهوري التركي، محمود طانال، استجوابًا لوزير الداخلية التركي سليمان صويلو، حول حادثة اختفاء دعوى قضائية بحق اثنين من الحرس الشخصي للرئيس التركي رجب طيب أردوغان، في واقعة تعديهما بالضرب على المحامي سرتوج سورون أوغلو، العام الماضي، لاعتراضه على غلق الطريق أمام المواطنين بسبب مرور موكب الرئيس كان متجهًا لحضور حفل زفاف.

وقالت صحيفة «كي آر تي» التركية، إن الملفات الخاصة بدعوى اعتداء حرس الرئيس على سورون أوغلو، العام الماضي، قد اختفت، وأن النائب بحزب الشعب الجمهوري التركي، محمود طانال، قدم استجوابًا لوزير الداخلية حول الأمر، لكن الأخير أوضح أن مديرية الأمن حفظت التحقيقات وبرأت المتهمين.

وأشارت الصحيفة أن الحرس الشخصي للرئيس كان قد اعتدى بالضرب على المحامي التركي بسبب اعتراضه على إغلاق إحدى الطرق أمام المواطنين لمرور موكب أردوغان الذي كان في طريقه لحضور حفل زفاف، ما تسبب في حدوث حالة شديدة من الزحام.

وأوضح وزير الداخلية ردًا على استجواب طانال، بأن التحقيقات حول الواقعة كانت قد بدأت بالفعل، وأن مكتب المدعي العام في اسطنبول اتخذ قرارًا بعدم مقاضاة الجناة في تلك الواقعة. وذكر صويلو أنه بناء على نتيجة التحقيق الإداري الذي أجرته مديرية الأمن بإسطنبول فقد تقرر إزالة ملف تلك الواقعة. وبهذا تمت تبرئة الحراس المتهمين بالاعتداء على المحامي.ش

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع