لليوم الرابع.. نقابات المحامين في تركيا تواصل اعتصامها أمام مقر البرلمان

المحامين الأتراك

المحامين الأتراك

يواصل المحامون الأتراك ورؤساء نقابات المحامين الفرعية الاعتصام أمام مقر البرلمان التركي لليوم الرابع على التوالي، بينما تستمر المناقشات داخل لجنة العدل حول مقترح «التعددية النقابية»، الذي اقترحه حزب العدالة والتنمية، برئاسة رجب طيب أردوغان.

وبحسب ما ذكرته جريدة «تي 24» التركية، اليوم الأحد، يواصل المحامون ورؤساء نقابات المحامين، إضرابهم أمام البرلمان التركي، حيث ينتظرون قرار لجنة العدل بشأن مسودة قانون «التعددية النقابية» الذي اقترحه حزب العدالة والتنمية، ويهدف إلى تكوين نقابات متعددة في أقاليم تركيا.

ويعارض رؤساء نقابات المحامين في تركيا هذا القانون حيث يعتبرون أنه سيعمل على تشتيت وتفريق النقابات.

يُذكر أن أعضاء النقابة الفرعية بمدينة علي أغا، قد احتجوا، الجمعة الماضية، على قانون النقابات الجديد أمام مديرية الأمن. وقال أعضاء النقابة موجهين خطابهم إلى السلطة «إنكم تحيكون المكائد من أجل السيطرة على النقابات وتقسيمها. فأنتم تريدون أن تكون النقابات أيضا ضمن أركان النظام الحاكم. لكننا مستمرون في الاحتجاج ضد هذا القانون الجديد».

وكانت الشرطة التركية، قد اعتدت على مسيرة المحامين الأتراك بالضرب وإطلاق قنابل الغازات المسيلة للدموع، أمام البرلمان التركي بالعاصمة التركية أنقرة، مما أسفر عن وقوع إصابات بين صفوف المحامين.

جدير بالذكر أن مسيرات الدفاع مستمرة منذ يوم 17 يونيو الماضي، فيما لم تستجب السلطة لمطالبها حتى الآن، رغم دعم أحزاب المعارضة وقطاعات واسعة من الشعب التركي.

 

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع