الشرطة التركية تمنع نواب أكبر أحزاب المعارضة من الانضمام لاعتصام المحامين

النواب أتراك ينضمون لاعتصام المحاميين

النواب أتراك ينضمون لاعتصام المحاميين

حاولت الشرطة التركية التابعة للرئيس رجب طيب أردوغان، مساء اليوم، منع نواب أعضاء حزب الشعب الجمهوري التركي المعارض، من الانضمام لمعتصمي حديقة «توغلو».

ويواصل المحامون الأتراك ورؤساء نقابات المحامين الفرعية في تركيا، الاعتصام أمام مقر البرلمان التركي لليوم الرابع على التوالي، بينما تستمر المناقشات داخل لجنة العدل حول مقترح «التعددية النقابية»، الذي اقترحه حزب العدالة والتنمية، برئاسة رجب طيب أردوغان للسيطرة على نقابات المحامين.

ووفقا للخبر الذي أوردته قناة «KRT» التركية، فقد نزع نائب البرلمان عن حزب الشعب الجمهوري في اسطنبول محمود تنال الحواجز الأمنية التي وضعتها الشرطة التركية لمنع المحتجين من التظاهر، مرددًا عبارة «لن تغلقوا حديقة توغلو أمام المواطنين». ونجح النواب في إزالة الحواجز الأمنية ودخول الحديقة لاستكمال مشوار مسيرة الدفاع.

من جهة، اجتمع رؤساء نقابة المحامين في أنقرة في حديقة كوغلو وجمعوا التوقيعات لسحب الاقتراح الذي لا يزال قيد التفاوض في البرلمان التركين بعد منعهم من حضور مناقشات البرلمان لمشروع قانون يخص نقاباتهم.

وأشارت جريدة كارت التركية، لاستمرار البرلمان التركي، في يومه الثاني، في مفاوضات التعددية النقابية لنقابات المحامين. وتواصل أحزاب المعارضة نضالها في البرلمان التركي ضد المشروع.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع