بعد حواره مع «تركيا الآن».. الشرطة التركية تداهم منزل الصحفي جوكهان أوزبك

جوكهان أوزبك

جوكهان أوزبك

داهمت الشرطة التركية، في الساعة الرابعة من فجر اليوم، منزل الصحفي التركي المعارض جوكهان أوزبك، الذي سبق فصله من عمله بموجب قانون الطوارئ، وذلك في أعقاب حواره مع موقع «تركيا الآن».

وفي حواره مع موقع «تركيا الآن» قبل أيام، كشف الصحفي التركي المعارض، جوكهان أوزبك، أن جماعة الإخوان خصصت 20 مليار دولار لتمويل عمليات إرهابية بدعم من الحكومة التركية برئاسة رجب طيب أردوغان، كما كشف عن تفاصيل دور الجماعة في الحياة السياسية في تركيا، وكيف باتت تشكل إحدى أربع طبقات تشارك جميعها في رسم السياسات العامة لتركيا، خاصة السياسة الخارجية التي باتت تعتمد على العداء مع دول الجوار كمنهج واستراتيجية لتحقيق الربح.

وفجر اليوم، داهمت الشرطة التركية منزله واعتقلته، حسبما أكد الصحفي عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، موضحًا أن الشرطة داهمت منزله وفتشت أرجاء البيت نتيجة لتلقيهم بلاغًا بحقه.

وبعدها بساعات، أكد الصحفي أنه بخير واتصل بمحاميه بعد إطلاق سراحه، مشيرًا إلى أنه يعيش حالة من الصدمة، خاصة أنها المرة الأولى التي يجري فيها مداهمة منزله في هذا الوقت.

لقراءة حوار الصحفي جوكهان أوزبك مع موقع «تركيا الآن»:

في حوار لـ«تركيا الآن».. معارض: أردوغان أفسد علاقتنا بالجميع والمحصلة «صفر»

اعتقال صحفي تركي

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع