رئيس بلدية تركي معتقل ينتقد برلمان أردوغان ويمدح مجلس أتاتورك

أيهان بيلجين

أيهان بيلجين

إسطنبول- «تركيا الآن»

عبر رئيس بلدية قارص، عن حزب الشعوب الديمقراطي الكردي، والمعتقل بسجون رجب طيب أردوغان، أيهان بيلجين، لنواب حزب الشعب الجمهوري أثناء زيارتهم له اليوم الجمعة، برغبته في أن يكون البرلمان التركي مثل البرلمان في عهد مؤسس الجمهورية مصطفى كمال أتاتورك.

ووفقًا لما ذكره موقع «جمهورييت» التركي، توجه أعضاء حزب الشعب الجمهوري باللجنة الفرعية المختصة بالسجون في البرلمان التركي، اليوم الأربعاء، لزيارة رئيس بلدية قارص، عن حزب الشعوب الديمقراطي الكردي، والمعتقل بسجون أردوغان،  أيهان بيلجين.

ووجه أيهان بيلجين لنواب أعضاء حزب الشعب الجمهوري خلال هذه الزيارة رسالة مفاداها «أنتظر أن يكون البرلمان التركي الذي سيتشكل في الانتخابات المقبلة في عام 2023 ، مثل أول برلمان تركي تأسس في عهد أتاتورك، برلمان قائم على الإرادة الحرة والديمقراطية. فمن الضروري الاتحاد في نظام الديمقراطية والجمهورية».

يُذكر أن السلطات التركية اعتقلت  بيلجين، على خلفية مظاهرات ضد تنظيم داعش الإرهابي جرت منذ 6 سنوات، ووجهت له تركيا تهمة «الإخلال بوحدة الدولة والبلاد».

وأمرت السلطات التركية، في وقت سابق، باعتقال العشرات، بينهم مسؤولون في حزب موالٍ للأكراد، على خلفية احتجاجات متضامنة مع أكراد سوريا عام 2014 عقب سيطرة «داعش» على مدينة كوباني السورية، وشملت الاحتجاجات أعمال عنف وأودت بحياة 37 شخصاً.

 

موضوعات متعلقة: 

تركيا تواصل التنكيل برؤساء البلديات الأكراد.. الاعتقال وحده لا يكفي

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع