وقفة لمنظمات حقوقية في برلين بسبب قتيل «الكرسي الأبيض» على يد شرطة أردوغان

وقفة احتجاجية

وقفة احتجاجية

برلين: «تركيا الآن»

نظمت منظمات حقوق الإنسان ورعاية اللاجئين والكرامة الإنسانية في مدينة ميونخ الألمانية، وقفة احتجاجية بسبب وفاة ضابط تركي سابق جراء تعذيبه من قبل الشرطة التركية في معتقل كوموش خانة لأيام متواصلة مقيدًا على «الكلرسي الأبيض». 

ووفقًا للخبر الذي نشره موقع «بولد ميديا»، فقد أصبح «الكرسي الأبيض» رمزًا لهذا الشرطي.

وقد أصدرت المنظمات بيانًا رسميًا بأنها تريد العدالة والحرية لجميع السجناء السياسيين في تركيا، وأن يتخذ القانون مجراه في تلك القضايا، معلنين مدى استبداد الجمهورية التركية وانتهاكها لحقوق الإنسان.

وأردف البيان أن هناك أكثر من 100 شخص مصاب بأمراض خطيرة في سجون أردوغان، منذ عام 2016 أي بعد انقلاب 15 يوليو، حيث تم تصنيف العديد من المواطنين بأنهم تابعون لحركة فتح الله جولن.

وأكدوا أن حكومة حزب العدالة والتنمية أهدرت تدريجياً سيادة القانون، موضحين أن تركيا تشهد بُعدًا جديدًا لانتهاكات حقوق الإنسان مع مرور كل يوم، فالمحاكم لا تحكم بالعدل بل تحكم بأمر أردوغان، فالدولة التركية تديرها عصابة فساد بقيادة عصابات أخرى تتمتع بالإفلات من العقاب.

 

موضوعات متعلقة:

حكومة ميركل تطالب تركيا بإيقاف التعذيب في سجن «إمرالي» وتحقيق بشأن أوجلان

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع