محكمة أوروبية تدين اعتقال تركيا 8 صحفيين.. وتفرض عليها غرامة 128 ألف يورو

جريدة جمهورية التركية

جريدة جمهورية التركية

ستراسبورج- «تركيا الآن»

أدانت المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان، اعتقال السلطات التركية للمسؤولين التنفيذيين، والكتاب السابقين في جريدة «جمهوريت» التركية.

وقررت المحكمة دفع تركيا غرامة قدرها 16 ألف يورو، لكل صحفي من الـ8 المجني عليهم، بإجمالي 128 ألف يورو.

وقال موقع «جمهوريت» التركي، إن الحكومة التركية اعتقلت كتاب وصحفيين الجريدة في 31 أكتوبر 2016، بزعم ارتكابهم جريمة تابعة لأعضاء في منظمة فتح الله جولن، وحزب العمال الكردستاني، رغم عدم وجود دليل ثابت ضدهم، أو وقائع ملموسة تثبت ذلك.

كما أدانت المحكمة الأوروبية حبس السلطات التركية أحد مقدمي الشكوى، مؤقتًا، منذ نوفمبر 2016 حتى أبريل 2018، وقالت إن الحبس المؤقت المفروض على مقدمي الشكوى في إطار إجراءات جنائية يشكل تدخلًا في ممارسة حقهم في حرية التعبير.

وأضافت المحكمة أن هناك شبهات قوية تؤكد غياب الدلائل التي تدين الصحفيين المعتقلين، وأكدت المحكمة أن إيداع الصحفيين في السجون يستند إلى شبهات وليس أحداث واقعية مثبتة.

 

موضوعات متعلقة

«مساجين أردوغان» يتجاوزون 291 ألف مواطن.. والحكومة تبني 91 سجنًا جديدًا

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع