القضاء التركي يبرئ ضابطًا متهمًا بقتل طالب كردي في عيد النيروز

كمال كوركوت

كمال كوركوت

ديار بكر: «تركيا الآن»

برأت محكمة تركية، اليوم الثلاثاء، ضابط الشركة المتهم بقتل الطالب الجامعي، كمال كوركوت، خلال احتفالات الأكراد بعيد النيروز بمدينة ديار بكر في عام 2017، ووجهت التهمة لـ72 رجل شرطة آخرين.

الشرطة التركية كانت قد اعتقلت في وقت سابق الضابط «ي.ش»، المشتبه به في جريمة قتل الطالب الجامعي، كمال كركوت، الذي قُتل أثناء مشاركته في احتفالات النيروز بمدينة ديار بكر عام 2017، وعقدت اليوم الجلسة الثانية عشرة بمحكمة ديار بكر وواجه المتهم خلالها تهمة القتل العمد.

كان الشاب كمال كركوت ابن مدينة أديمان، يدرس الموسيقى وأراد المشاركة في احتفالات النيروز بمدينة ديار بكر، بينما استوقفته الشرطة التركية عند أحد الحواجز، حيث كان يلبس قميصًا مكتوبًا عليه «كُردستان»، فأجبرته الشرطة التركية على خلعه، وانهالوا عليه بالضرب، وعندما حاول الفرار منهم، أطلقوا عليه وابلًا من الرصاص ليسقط جريحًا، ثم أطلقوا عليه النار مرة أخرى ليتأكدوا من مقتله. فيما نشر الإعلام الموالي للحكومة، حينذاك، أنباء عن قتل انتحاري مشبوه لتبرير جريمة الشرطة.

معارضة تركية تزور مصابًا ألقته السلطات التركية من هليكوبتر أثناء تعذيبه

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع