الأتراك يواجهون الفقر والجوع بجمع فضلات الطعام

سيدة تجمع فضلات الطعام الفاسدة

سيدة تجمع فضلات الطعام الفاسدة

إسطنبول:  «تركيا الآن»

سلطت صحيفة «جمهورييت» التركية الضوء على معاناة الفقراء ومحدودي الدخل في بلادها، الذي لجأوا لعربات القمامة بحثًا عن الطعام، وكشفت أنهم يعيشون على فضلات الفواكه والخضروات الفاسدة.

وقالت الصحيفة التركية، «لما يحل المساء، وينتهي تجار الخضروات والفاكهة من عمليات البيع بالأسواق، يأتي الفقراء وأغلبهم من النساء، ليجمعوا بقايا الخضروات الفاسدة والملقاة على الأرض أو تحت منضدة البيع، مهروسة ومتعفنة».

وقال زوجان عجوزان متقاعدان، «والله نحن نتضور جوعًا، لدينا 9 أطفال، نأتي لجمع مخلفات الأطعمة لسد جوعنا، لم نأتِ إلى هنا عبثًًا، هذا ما فعلته بنا الدولة»، بينما قال أحد تجار سوق بإسطنبول «الوضع صعب للغاية، الناس في حاجة ولو لتفاحة جافة وفاسدة».

موضوعات متعلقة

وأشارت الصحيفة التركية، إلى فئة أخرى من الفقراء الأفضل حالًا نسبيًا، الذين يلجأون إلى شراء الخضروات الأقل جودة لرخص أسعارها، إذ يعرض الباعة مساء الثلاثاء من كل أسبوع الخضروات والفاكهة التي أوشكت على الفساد في مقاطعة كاديكوي بإسطنبول، ويبيعونها بسعر أرخص.

وقالت سيدة تركية تتردد على سوق كاديكوي بشكل دائم، «ماذا نفعل؟ نأتي في المساء، فالمنتجات أرخص قليلًا، فالمعاش الذي أحصل عليه بعد التقاعد لا يكفي، أسدد منه فواتير الكهرباء والمياه، ولا يتبقى منه شيء».

فيما قالت إحدى الفتيات، «الوضع صعب في تركيا بسبب تفشي كورونا، وتفشي البطالة، أنا خريجة جامعية، ولم أتمكن من الحصول على وظيفة حتى الآن، أتردد على سوق كاديكوي كي أسكت جوعي، أريد أن أعمل بشهادتي الجامعية، على الأقل لأعيش الحياة التي أستحقها».

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع