«هيومن رايتس» تستنكر مداهمات منازل مسلمي الإيجور في تركيا وتسليمهم للصين

إيجور

إيجور

أنقرة: «تركيا الآن»

أعربت منظمة «هيومن رايتس ووتش» العالمية لحقوق الإنسان، عن مخاوفها الشديدة تجاه مداهمة الشرطة التركية لمنازل مسلمي الإيجور وتسليمهم للسلطات الصينية، في إطار تفعيل المعاهدة التي أبرمتها السلطات الصينية مع تركيا لملاحقة الإيجور الفارين.

ووفقًا للخبر الذي نشره موقع «صامان يولو»، فقد أعلنت المنظمة عن ازدياد حالات المداهمات والاعتقالات لمسلمي الإيجور في تركيا، بالإضافة إلي زيادة الاعتقالات الليلية، كما يتم ترحيل مسلمي الإيجور الذين تلقي الشرطة التركية القبض عليهم إلى الصين عن طريق تركستان.

موضوعات متعلقة

وأردفت المنظمة في بيان رسمي لها، أن طريقة تعامل السلطات التركية مع مسلمي الإيجور غير قانونية أو إنسانية، مشددة على ضرورة اتباع طرق قانونية لحل تلك الأزمة.

وكانت قد وقعت إدارة بكين في 2017، اتفاقية تسليم مسلمي الإيجور القاطنين في تركيا الذين شاركوا في جرائم حرب والمدرجين على قائمة الإرهاب الصينية.

وعلى صعيد متصل ، فقد صدّق البرلمان الصيني على تلك الاتفاقية، الشهر الماضي، عقب اتفاق تركيا على استيراد لقاح فيروس كورونا الجديد من الصين.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع