الشرطة التركية تعتقل 71 مواطنًا بينهم جنود في عمليات متزامنة ضد جماعة جولن

اعتقال

اعتقال

أنقرة: «تركيا الآن»

قالت مصادر أمنية في تركيا، اليوم الثلاثاء، إن 71 شخصًا على الأقل جرى اعتقالهم في عمليات متزامنة شملت العديد من أنحاء تركيا، على خلفية اتهامات بالوقوف وراء الانقلاب الفاشل في عام 2016.

ونقلت وكالة «الأناضول» المملوكة للدولة التركية عن المصادر قولها إن فرق الشرطة نفذت عمليات متزامنة في خمس محافظات واعتقلت 25 مواطنًا بعد أن أصدر المدعي العام أوامر اعتقال بحق 36 شخصًا، تتهمهم السلطات باستخدام تطبيق المراسلة المشفر «بيلوك» التابع لجماعة الخدمة بزعامة الداعية التركي فتح الله جولن التي تتهمها الحكومة بتدبير الانقلاب الفاشل.

موضوعات متعلقة

وقالت المصادر إن المحققين تأكدوا من فرار ثلاثة مواطنين من تركيا، بينما تتواصل الجهود لتعقب الثمانية الباقين، بينما ألقت القبض على 35 آخرين من أعضاء الجماعة، من بينهم قائد شرطة سابق مطلوب، وقضاة مفصولون، وجنود بالخدمة في العملية التي نفذتها القوات بمقاطعة إزمير الغربية.

وأوضحت المصادر أن المطلوبين يغيرون مواقعهم بشكل متكرر لتجنب القبض عليهم، وأنهم يستخدمون أشخاصًا ليس لديهم أي سجل يثبت صلتهم بجماعة جولن لاستئجار منازل والاختباء بها، بينما صادرت الشرطة خلال المداهمات وثائق هويات مزورة ونقودًا ومواد رقمية.

وفي عملية منفصلة أخرى، ألقت الشرطة القبض على ضابط صف مطلوب في مقاطعة كيركلاريلي الشمالية الغربية. واعتقلت فرق أمنية 10 مواطنين آخرين في مداهمات شنتها على مواقع تزعم وجود أعضاء الجماعة بها في 13 محافظة، حسب مصادر قضائية.

ونُفِّذت العمليات بعد أن أصدر المدعون العامون في العاصمة أنقرة أوامر اعتقال بحق 19 شخصًا لصلاتهم بمنظمة جولن وأضافت المصادر أن الجهود مستمرة لاعتقال باقي الأفراد.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع