الشرطة التركية تعتدي على نائب حزب الشعب الجمهوري في احتجاجات إزمير

ماهر بولات خلال اعتداء الشرطة  على محتجي إزمير

ماهر بولات خلال اعتداء الشرطة على محتجي إزمير

إزمير-«تركيا الآن»

اعتدت الشرطة التركية، اليوم الأربعاء، على نائب حزب الشعب الجمهوري بإزمير، ماهر بولات والممثل عن بلدية منطقة «ديسك»، ميميش ساري، خلال احتجاجات طلاب جامعات إزمير تضامنا مع احتجاجات طلاب جامعة بوغازيتشي.

وقال موقع «T24»، التركي، إن القوات الأمنية مظاهرات الطلبة بالغاز المسيل للدموع، ما تسبب في إصابة العشرات، وكان من بين المصابين بولات وساري، حيث أصيبا بالاختناق بالغاز المسيل للدموع.

موضوعات متعلقة

وقال ماهر بولات، في حديث لوكالة أنباء «أنكا»: «لقد هاجمونا رغم إخبارنا لهم بأننا نواب برلمانيون، واعتدوا علينا أثناء محاولتي مساعدة فتاة قام أحد الضباط بسحلها على الأرض».

وفي وقت سابق من اليوم، اعتدت الشرطة، على نائب رئيس حزب العمل التركي، باريش أطاي، أثناء مشاركته في احتجاجات جامعة البوسفور.

وقالت وكالة «فرانس برس»، إن الشرطة التركية اعتدت على البرلماني التركي بقسوة.

يُذكر أن طلاب جامعة بوغازيتشي، يواصلون احتجاجاتهم داخل حرم الجامعة بمدينة إسطنبول، بسبب تعيين عضو حزب العدالة والتنمية، مليح بولو، وصيًا على الجامعة. ودخل أول أمس مئات من رجال الشرطة الحرم الجامعي، هذا إلى جانب استمرار عمليات الاعتقال للطلاب.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع