بالأرقام.. أمريكا تتهم تركيا بارتكاب جرائم ضد حقوق الإنسان: قتل وخطف وتعذيب

الخارجية الأمريكية

الخارجية الأمريكية

واشنطن: «تركيا الآن»

اتهمت الخارجية الأمريكية، اليوم الأربعاء، الحكومة التركية، بمواصلة تقييد الحريات وتعريض سيادة القانون للخطر في إطار قانون مكافحة الإرهاب الذي تتبناه تركيا منذ عام 2018، وذلك في تقرير حول انتهاكات حقوق الإنسان في العديد من البلدان.

ووفقًا للخبر الذي نشره موقع «إيورو نيوز» الناطق بالتركية، فقد وجهت الخارجية الأمريكية تهمًا لتركيا بارتكاب جرائم قتل خارج القانون في السجون، وحوادث الاختفاء القسري والتعذيب والاعتقال التعسفي واحتجاز عشرات الآلاف من المواطنين دون وجود أي سبب واضح.

وأضاف التقرير أن الحكومة التركية قد فصلت 60 ألفًا من أفراد الشرطة، وشردت نحو 125 ألف شخص تابعين للجيش منهم من كان في الخدمة الفعلية، بزعم انتمائهم إلى جماعة الخدمة التي يتزعمها الداعية فتح الله جولن التي تصنفها تركيا باعتبارها جماعة إرهابية، علاوة على عزل واعتقال ثلث القضاة.

وأكدت الخارجية الأمريكية أن الحكومة اعتقلت 90 ألف مواطن وأصدرت قرارات بإغلاق نحو 500 منظمة غير حكومية، علاوة على انتهاكات الشرطة بحق المواطنين.

وانتقد التقرير ظروف المنافسة غير العادلة بين الحزب الحاكم والمعارضة في الانتخابات الرئاسية والبرلمانية لعام 2018، بما في ذلك سجن المرشح الرئاسي والرئيس السابق لحزب الشعوب الديموقراطي، صلاح الدين دميرتاش.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع