حزب تركي: مقتل 27 امرأة منذ انسحاب أردوغان من اتفاقية إسطنبول

علي باباجان

علي باباجان

أنقرة؛ «تركيا الآن»

كشف حزب الديموقراطية والتقدم التركي «ديفا»، اليوم السبت، عن مقتل 27 سيدة تركية منذ انسحاب البلاد من اتفاقية إسطنبول لمناهضة العنف ضد النساء، في 20 مارس الماضي.

وحسب التقرير الشهري الخاص بالحزب عن مقتل السيدات، فـ«منذ الليلة التي قرر فيها شخص ما (يقصد الرئيس رجب طيب أردوغان) الانسحاب من اتفاقية إسطنبول دون إذن أو استشارة في منتصف الليل، فقدت 27 امرأة تركية حياتها خلال 4 أسابيع علاوة على تعرض المئات للعنف، ووناشد بالدفاع عن حقوق المرأة في البلاد».

يُذكر أن الجريدة الرسمية التركية نشرت في وقت سابق، مرسومًا رئاسيًا موقعًا من أردوغان، يقضي بانسحاب تركيا من اتفاقية مناهضة العنف ضد المرأة بعد أن كانت أول الموقعين عليها.

وقوبل القرار برفض شديد من قادة الأحزاب السياسية في البلاد، الذين أكدوا في بيانات مختلفة وقوفهم مع المرأة التركية ضد ما تتعرض له من ظلم.

وقال الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، حول انسحاب تركيا من اتفاقية إسطنبول المناهضة للعنف ضد المرأة في وقت سابق: «إن هذه الاتفاقية لم تجلب الاحترام لحقوق المرأة في تركيا».

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع