محكمة تركية تقضي باستمرار اعتقال مانديلا تركيا في قضية «جيزي بارك»

كافالا

كافالا

إسطنبول: «تركيا الآن»

قررت المحكمة الجنائية العليا بإسطنبول، اليوم الجمعة، استمرار اعتقال رجل الأعمال التركي المعارض، عثمان كافالا، في قضية حديقة «جيزي بارك».

ووفقًا لما ذكره موقع «كرت» التركي، عارض رئيس المحكمة هذا القرار، حيث صوت لصالح إطلاق قرار كافالا، فيما صوتت الأغلبية لصالح استمرار اعتقاله.

وقال عثمان كافالا، المحتجز منذ 1811 يومًا، بخصوص قرار النيابة العامة باستمرار الاعتقال، «رغم عدم وجود دليل ضدي، على الرغم من تبرئتي من محاكمة جيزي، ورغم أن المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان قضت بأن اعتقالي كان انتهاكًا للحقوق وطالبت بالإفراج الفوري عني، تتغير التهم، ويقوم قضاة ومحاكم مختلفون بتمرير اعتقالي على بعضهم البعض».

وتتهم السلطات، كافالا، الموقوف منذ نوفمبر 2017، بأنه على صلة بتظاهرات مناهضة للحكومة خرجت في 2013 ضد مشروع لتطوير حديقة عامة في إسطنبول، كما اتهم الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الذي كان رئيسًا للوزراء آنذاك، كافالا الذي يحظى باحترام في الأوساط الفكرية في تركيا وخارجها، مؤسسة الأناضول الثقافية، بتمويل «الإرهابيين» خلال التظاهرات.

وقال الرئيس التركي رجب أردوغان، إن أحداث حديقة «جيزي بارك» في عام 2013 ليست احتجاجات عادية، وإنما كانت تستهدف الإطاحة بالحكومة التي كان على رأسها، معتبرًا أنهم «حاولوا أمس الإفراج عنهم عثمان كافالا من خلال مناورة».

 

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع