الأمم المتحدة: 91% من سكان تيجراي بحاجة لمساعدة غذائية طارئة

تيجراي

تيجراي

جنيف - «تركيا الان»

أعلن برنامج الأغذية العالمي، اليوم الثلاثاء، أن جميع سكان إقليم تيجراي في إثيوبيا تقريبًا بحاجة إلى مساعدة غذائية، موجها دعوة لجمع 203 ملايين دولار لزيادة مساعداته.

وصرح متحدث باسم برنامج الأغذية العالمي تومسون فيري، خلال مؤتمر صحافي في جنيف، أن البرنامج التابع للأمم المتحدة «وزع مساعدات غذائية طارئة على أكثر من مليون شخص منذ بدء عمليات التوزيع في مارس في مناطق شمال غرب إقليم تيجراي وجنوبه، حيث 5,2 ملايين شخص، أي 91% من سكان تيجراي، بحاجة إلى مساعدة غذائية طارئة بسبب النزاع».

وتابع «نشعر بقلق كبير حيال عدد الأشخاص الذين نراهم بحاجة إلى دعم غذائي ومساعدة غذائية عاجلة».

ويتولى برنامج الأغذية العالمي، التابع للأمم المتحدة، توزيع المساعدة الغذائية الطارئة في شمال غرب تيجراي وجنوبه، ويعتزم تكثيف عملياته للوصول إلى 2,1 مليون شخص في هذه المناطق. ويطرح الوصول خصوصا إلى المناطق الريفية التحدي الأكبر.

وأوضح فيري أن «برنامج الأغذية العالمي يطلب 203 مليون دولار (166 مليون يورو) لمواصلة تعزيز استجابته في تيجراي من أجل إنقاذ أرواح وتوفير سبل العيش حتى نهاية العام».

وبعد أكثر من ستة أشهر من شن عملية عسكرية قال رئيس الوزراء الإثيوبي أبي أحمد إنها ستكون سريعة، لا تزال المعارك والانتهاكات متواصلة في تيغراي حيث يخيم خطر مجاعة منذ عدة أشهر.

وحذر مساعد الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية مارك لوكوك في 26 مايو من أن «هناك خطر جدي بحدوث مجاعة إذا لم يتم تعزيز المساعدة في الشهرين المقبلين».

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع