المحكمة الأوروبية تأمر تركيا بتعويض صحفي اعتقلته سلطات أردوغان

علي بولاش

علي بولاش

أنقرة: «تركيا الآن»

أصدرت المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان، حكمًا ينص على انتهاك الحكومة التركية للحقوق في قضية الكاتب بصحيفة «زمان» التي تعرضت للإغلاق في تركيا، علي بولاش، الذي سُجن لمدة 650 يومًا، وقضت بتعويض 12240 يورو عن الأضرار المعنوية.

ووفقًا للأخبار الواردة في موقع «تي 24» التركي، فقد قضت المحكمة بانتهاك الفقرة الأولى من المادة 5 من الاتفاقية الأوروبية لحقوق الإنسان الخاصة بـ«الحق في الحرية والأمن»، والمادة 10 الخاصة بـ«حرية التعبير».

اعتقل علي بولاش بتاريخ 31 يوليو 2016 بعد محاولة الانقلاب في 15 يوليو 2016، وجرى إطلاق سراحه في 11 مايو 2018 بعد أن قضى 650 يومًا في السجن.

وكانت المحكمة الجنائية العليا الثالثة عشرة في إسطنبول قد حكمت على بولاش بالسجن 8 سنوات و9 أشهر بتهمة «الانتماء إلى منظمة إرهابية مسلحة» في جلسة القرار في 6 يوليو 2018. وبعد أن ألغت المحكمة العليا حكم سجنه في 24 سبتمبر 2020، بدأت عملية إعادة المحاكمة في 13 أبريل 2021.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع