الشرطة التركية تعتدي على مسيرة للاحتجاج على مهاجمة مقر «الشعوب الديمقراطي»

مسيرة احتجاجية لحزب الشعوب

مسيرة احتجاجية لحزب الشعوب

إسطنبول: «تركيا الآن»

اعتدت الشرطة التركية، على مسيرة احتجاجية للمواطنين في تركيا، تندد بالهجوم الإرهابي المسلح، صباح اليوم، على حزب الشعوب الديمقراطي، الذي أسفر عن مقتل موظفة بالحزب، تُدعى دنيز بويراز.

ووفقًا لما ذكره موقع «بير جون» التركي، تحت قيادة حزب الشعوب الديمقراطي، تجمع العديد من الأشخاص في ساحة «بي أوغلو» بمدينة إسطنبول، للاحتجاج على الهجوم المسلح على حزب الشعوب الديمقراطي.

موضوعات متعلقة

وفي ضوء ذلك، أطلقت الشرطة التركية الغاز المسيل للدموع على المواطنين، لفض التجمع، إلا أنهم لم يتحركوا واستمروا بالهتاف، فتدخلت الشرطة بعنف واعتقلت العديد من الأشخاص.

وقال حزب الشعوب الديمقراطي، إن موظفة في الحزب تدعى دنيز بويراز، قتلت في هجوم إرهابي على مبنى الرئاسة الإقليمية لحزب الشعوب الديمقراطي في إزمير، صباح الخميس. بعدما أطلق إرهابي الرصاص عليه، واعتقلت السلطات التركية منفذ الهجوم.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع