الشرطة التركية تضرب المتظاهرين السلميين بقنابل مسيلة للدموع

الشرطة التركية

الشرطة التركية

إسطنبول: «تركيا الآن»

استخدمت الشرطة التركية القنابل المسيلة للدموع لتفريق المتظاهرين بمقاطعة توزكوباران بإسطنبول، احتجاجًا على إخراجهم من منازلهم وهدمها في إطار حملة التحول الحضري التي يدعو إليها الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان.

موضوعات متعلقة

ووفقًا للخبر الذي نشره موقع «تي 24»، فقد قطع رؤساء الحي خدمات البنية التحتية الأساسية للمنازل لإخراج السكان بالقوة القهرية، مما أثار غضب المواطنين الأتراك وجعلهم يتظاهرون أمام منازلهم ليتفاجأوا بتعدي الشرطة التركية عليهم بالضرب.

كما اعتقلت شرطة مكافحة الشغب مواطني إحدي العمارات لإغلاقهم العمارة بالقوة رافضين دخول الشرطة لإخراجهم بالقوة، الشيء الذي دفع الشرطة لاستخدام المطارق الثقيلة لفتح الباب رغم وجود مواطنين خلفها.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع