وزيرة الخارجية السويدية: نشعر بالأسى لانسحاب تركيا من اتفاقية إسطنبول

وزيرة الخارجية السويدية

وزيرة الخارجية السويدية

ستوكهولم «تركيا الآن»

أعربت وزير الخارجية السويدية، آن ليندي، اليوم الجمعة، عن أسفها الشديد لانسحاب تركيا من اتفاقية إسطبول المناهضة للعنف ضد المرأة من خلال وسائل قانونية وملزمة.

وأضافت الوزيرة السويدية خلال تغريدة عبر حسابها الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، «شعرت بالأسى لانسحاب تركيا رسميًا من اتفاقية إسطنبول،  أمس الخميس، لأن تركيا كانت أول من وقع على تلك الاتفاقية».

وأشارت ليندي إلى أن الاتفاقية كانت تحمل وسائل قانونية ملزمة لحماية وتوفير الأمن للمرأة داخل المجتمع، وكذلك مقاضاة من يوقون بتعنيف المرآة.

وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، قد برر  انسحابه من اتفاقية إسطنبول لمناهضة العنف ضد المرأة، وقال إن «معركتنا لنصرة المرأة لم تبدأ باتفاقية إسطنبول ولن تنتهي بالانسحاب منها».

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع