أنتم تتحدثون الكردية أنتم إرهابيون.. ثاني اعتداء تركي على أكراد في يوم

اعتداء

اعتداء

أفيون: «تركيا الآن»

نفذ عدد من الأتراك هجوماً عنصرياً على أفراد من عائلة كردية، إذ هاجموهم وهم يصيحون «أكراد إرهابيون يتحدثون الكردية».

وتعرض عاملان كرديان لاعتداء عنصري أثناء ذهابهما للحلاق في بلدة دراتشينه التابعة لمقاطعة سلطان داغي بمدينة أفيون.

وحسب ما نقل موقع وكالة «ميزوبوتاميا» التركية، فقد تطور الهجوم  على العاملين لاشتباك أدى إلى إصابة 7 أشخاص، بينهم امرأتان، بجروح في رؤوسهم ومناطق متفرقة. ونقل الجرحى في وقت لاحق إلى المستشفى.

وكشف أحد أقارب المصابين أن مجموعة أشخاص هاجموا الشابين اللذين تعرضا للهجوم  في محل أحد الحلاقين بالمنطقة وقالوا لهما, «أنتم إرهابيون، أنت تتحدثون الكردية!»

ثم اصطحب الجناة شاباً منهما في سيارة إلى منطقة الغابات وتناوبوا في ضربه وهم يصورونه، وفور علم العائلة بما حدث نشب شجار كبير أسفر عن إصابة 7 أشخاص بينهم امرأتان.

وذكر أحد أفراد تلك العائلة الكردية أنه سيتم نقلهم إلى مسقط رأسهم بمدينة ديار بكر وماردين بقرار من مكتب محافظ المنطقة، وأن سبب ترحيلهم هو أن القرويين بالبلدة لا يرغبون في وجودهم، مؤكدًا أنهم جاءوا إلى أفيون قبل 25 يوماً فقط.

وأشار إلى أن الهجوم نُفذ عمدا، حيث اعتُبروا إرهابيين على أساس أنهم أكراد ويتحدثون الكردية، وبالتالي تعرضوا للهجوم.

وأدان حزب الشعوب الديمقراطي الكردي هذا الهجوم، مؤكداً أنه كان نتيجة للغة الكراهية التي تستخدمها حكومة حزب العدالة والتنمية.

ويعد هذا الهجوم هو الثاني في يوم واحد، بعد هجوم تركي عنصري على  أسرة كردية في مقاطعة ألتينداغ التابعة لمدينة أنقرة عن إصابة 4 أشخاص، اثنان منهما في حالة خطرة.

ووفقًا لما نشرته موقع وكالة «ميزوبوتاميا» التركية، فقد اندلع شجار في منطقة قافاكلي التابعة لمقاطعة ألتينداغ بمدينة أنقرة، بين عائلة كيركالي التركية، وعائلة بوزتاش وهي عائلة كردية من مدينة ماردين.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع