الأمم المتحدة: نفاد الطعام والمياه في مخيمات اللاجئين بتيجراي

تيجراي

تيجراي

كتبت: هبة عبد الكريم

أعلنت مفوضية اللاجئين التابعة للأمم المتحدة، اليوم الثلاثاء، أن نحو 24 ألف لاجئ إريتري محاصرون في مخيمين بإقليم تيجراي الإثيوبي ومعزولين عن المساعدات الإنسانية، مشيرة إلى قرب نفاد الحصص الغذائية.

وأضافت المفوضية أن القتال بين الجماعات المسلحة تصاعد في مخيمي «مي عيني» و«عدي حروش»، كما قتل لاجئان هذا الشهر، لم يتسنى التعرف على هوياتهما.

ونقلت وكالة «رويترز» عن المتحدث باسم المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، بابار بالوش، قولها في إفادة صحفية بجنيف إنه تم توزيع الطعام الأخير على المخيمين خلال شهر يونيو، وكانت إمدادات الحصص كافية لمدة 30 يومًا فقط، موضحة أن المفوضية فقدت الوصول إلى المخيمات في 14 يوليو.

موضوعات متعلقة

وأضافت «هناك خطر حقيقي من الجوع بين هؤلاء اللاجئين، حال عدم استئناف الإمدادات، لأن الإمدادات الغذائية التي أعطيت لهم قد تكون نفدت بالفعل». وأردفت «كما أن مياه الشرب النظيفة آخذة في النفاد».

وقالت المسؤولة بمنظمة الصحة العالمية، فضيلة شايب «خدمات الرعاية الصحية في تيجراي محدودة بشكل مثير للقلق، مما يترك مئات الآلاف من الأشخاص، بمن فيهم الجرحى أثناء القتال، والنساء الحوامل والناجين من العنف الجنسي، دون الحصول على الأدوية الأساسية والرعاية الأساسية».

وأضافت شايب أن هناك زيادة كبيرة ومقلقة في عدد الحالات المبلغ عنها لسوء التغذية الحاد الشديد بين الأطفال في تيجراي والتي يمكن أن تكون قاتلة، حد قولها.

 

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع