وكالة الإغاثة الأمريكية تتهم جبهة تيجراي بنهب المساعدات الإنسانية

إثيوبيا

إثيوبيا

كتبت: هبة عبد الكريم

أكدت وكالة الإغاثة الأمريكية، الثلاثاء، أن الجبهة الشعبية لتحرير تيجراي في إثيوبيا نهبت مستودعات المساعدات، ووصفت السرقات المزعومة بأنها «مصدر قلق كبير للعاملين في المجال الإنساني».

وقال رئيس بعثة الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية في إثيوبيا، شون جونز، لتلفزيون الدولة الإثيوبي «إي بي سي»، «نحن نعلم حقيقة، الجبهة الشعبية لتحرير تيجراي، كل بلدة ذهبوا إليها، نهبوا المستودعات، ونهبوا الشاحنات، تسببوا في قدر كبير من الدمار في جميع القرى».

وأضاف: «أعتقد أن الجبهة الشعبية لتحرير تيجراي كانت انتهازية للغاية. ربما يسرقون من المواطنين، وليس لدينا دليل على ذلك. ما لدينا دليل عليه هو أن العديد من مستودعاتنا قد نُهبت وأفرغت بالكامل، لا سيما في أمهرة».

وقال جونز إن الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية قدمت دعمًا غذائيًا لخمسة ملايين شخص في الشمال داخل تيجراي وأمهرة وعفر.

ويشهد شمال إثيوبيا أعمال عنف منذ نوفمبر، عندما أرسل رئيس الوزراء آبي أحمد قوات إلى تيجراي للإطاحة بالجبهة الشعبية لتحرير تيجراي، قائلاً إن هذه الخطوة جاءت ردًا على الهجمات على معسكرات الجيش.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع