الأمم المتحدة تسحب موظفيها الإنسانيين من إقليم تيجراي الإثيوبي

تيجراي

تيجراي

كتبت: هبة عبد الكريم

بعد وقوع غارة جوية جديدة على مدينة ميكيلي، عاصمة إقليم تيجراي الإثيوبي، سحبت الأمم المتحدة بعض موظفيها الإنسانيين من الإقليم، وفقًا لمتحدث باسم الأمم المتحدة.

وأبلغ نائب المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة، فرحان حق، عن التقرير الأولي من أرض الواقع، الذي يكشف أن الغارة الجوية أصابت مدنيين، من بينهم نساء وأطفال وأنهم ينتظرون الآن مزيداً من المعلومات.

وقال حق «إنه لأسباب تتعلق بالسلامة، تم نقل جزء صغير من فريق الأمم المتحدة من المنطقة الذين كانوا هناك للإغاثة الإنسانية»، وأكد أن حوالي 100 من موظفي الأمم المتحدة و17 من الشركاء في المجال الإنساني قد تم نقلهم من منطقة النزاع.

وأكدت مصادر إثيوبية، الأربعاء، استهداف قوات رئيس الوزراء الإثيوبي، آبي أحمد، مدينة ميكيلي، عاصمة إقليم تيجراي، بضربة جوية، وهي المرة الثانية التي تتعرض فيها المدينة هذا الأسبوع لهجوم يستهدفها، فيما أكدت منظمات إنسانية الهجوم الجوي على عاصمة تيجراي.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع