بسبب 25 ألف ليرة دينًا.. انتحار تاجر في مدينة إزمير التركية

انتحار تاجر

انتحار تاجر

إزمير- تركيا الآن

انتحر تاجر يدعى مصطفى أكاتاي في مدينة إزمير لأنه لم يستطع سداد ديونه.

وفقًا لما نشرته جريدة «دوفار» التركية، فقد أقدم مواطن تركي يدعى مصطفى أكاتاي، على الانتحار بسبب ديونه. وقبل انتحاره ذهب إلى متجره وحطم متعلقاته ونوافذه. تم نقل جثة أكاتاي إلى مشرحة الطب الشرعي بإزمير.

موضوعات متعلقة

وأزعج خبر انتحار أكاتاي جميع التجار الذين كانوا في المنطقة حيث أكدوا أنه انتحر بسبب دين يقدر بـ25 ألف ليرة لم يتمكن من سداده.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع