هاشتاج « لا للعنف ضد المرأة» يتصدر «تويتر» في تركيا

العنف ضد المرأة- صورة تعبيرية

العنف ضد المرأة- صورة تعبيرية

أنقرة: «تركيا الآن»

تصدر هاشتاج «لا للعنف ضد المرأة» موقع التواصل الاجتماعي «تويتر» في تركيا، وذلك بالتزامن مع الاحتفال بيوم 25 نوفمبر «اليوم العالمي للقضاء على العنف ضد المرأة».

وغرد العديد من المواطنين والنواب في تركيا تحت هذا الهاشتاج، حيث قال نائب حزب الشعب الجمهوري علي ماهر باشارير: «العنف ضد المرأة، بغض النظر عن البلد أو الثقافة أو مستوى الدخل، لا يتم التعرض له كعنف فقط جسدي، ولكن أيضًا كعنف عاطفي وجنسي واقتصادي. تقع على عاتقنا جميعًا مسؤولية محاربة العنف الاجتماعي. لا تخافوا، لا تصمتوا، لا تختبؤا، لا تخجلوا».

وقال نائب حزب الشعب الجمهوري أنجين أوزكوتش: «سوف يستمر نضالنا ضد العنف ضد المرأة حتى يتوقف «العنف ضد المرأة» عن كونه مشكلة اجتماعية. لتحيا اتفاقية إسطنبول».

وقال أحد رواد التواصل الاجتماعي: «ليست أي امرأة مجبرة على أن تتحمل جحيم الرجل من أجل أن تجد الجنة».

وأضاف آخر: «إذا تعرضت النساء والأطفال للعنف والقتل في بلد ما، فهذا يعني أن مستقبل هذا البلد يحتضر أيضًا». وقال آخر: «إن المجتمع الذي لا تتحرر فيه المرأة لا يمكن أبدًا أن يتحرر. المرأة هي أم، زوجة، صديقة. المرأة هي العالم».

يُذكر أن تركيا انسحبت في وقت سابق من اتفاقية إسطنبول المناهضة للعنف ضد المرأة، وتزايدت عقب ذلك حالات العنف ضد المرأة والقتل. 

 

 

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع