الأمم المتحدة تؤكد وصول 157 شاحنة مساعدات إلى عاصمة تيجراي

إثيوبيا

إثيوبيا

كتبت: هبة عبد الكريم

قال الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو جوتيريش، أمس الأربعاء، إن الرحلات الإنسانية للمنظمة الدولية بين العاصمة الإثيوبية أديس أبابا وميكيلي في تيجراي «ستؤنفت». مشيرًا أيضًا إلى وصول 157 شاحنة مساعدات.

وأكد جوتيريش خلال مؤتمر صحفي: «بشرى سارة، وصلت 157 شاحنة إلى ميكيلي». كان قد تم تعليق المساعدات في 22 أكتوبر بعد أن أجبرت الغارات الجوية الحكومية رحلة مساعدات إنسانية التخلى عن الهبوط في ميكيلي، وفقًا لرويترز.

ومع ذلك، وصف جوتيريش استئناف تسليم المساعدات إلى تيجراي واستئناف رحلات الأمم المتحدة بأنها "إشارة جيدة"، وقال إن هناك أيضًا «بصيص أمل صغير» في أنها قد تؤدي إلى موقف أكثر إيجابية للحوار بين الأطراف المتحاربة.

وجدد  جوتيريش  دعوته إلى وقف فوري للقتال في إثيوبيا قائلًا«لا يوجد مبرر لاستهداف الجماعات العرقية والاعتقالات التعسفية  ولا لاحتجاز أفراد من الأمم المتحدة».

وأعلنت الخارجية الأمريكية، أمس الأربعاء، إن الاستقرار شرقي إفريقيا مهدد بالصراع المدمر والحرب الأهلية في إثيوبيا. كما أكدت مساعدة وزير الخارجية الأمريكي، أن الحرب الأهلية في إثيوبيا تهدد استقرار منطقة القرن الإفريقي.

وقتل عشرات الآلاف منذ نوفمبر2020 عندما اندلع قتال سياسي بين قوات التيجراي التي هيمنت لفترة طويلة على الحكومة والإدارة الحالية لرئيس الوزراء آبي أحمد.

منذ منتصف يوليو، يواجه مئات الآلاف من الأشخاص في الإقليم ظروف مجاعة في ظل ما أطلقت عليه الأمم المتحدة حصارًا إنسانيًا فعليًا.

 

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع