بتهمة «الإشادة بالمجرمين».. السلطات التركية تفتح تحقيقًا ضد برلماني معارض

عمر فاروق جرجرلي أوغلو

عمر فاروق جرجرلي أوغلو

أنقرة: «تركيا الآن»

فتحت السلطات التركية، اليوم الخميس، تحقيقًا ضد النائب البرلماني عن حزب الشعوب الديمقراطي، عمر فاروق جرجرلي أوغلو، وذلك بعد أن نشر تغريدة له على حسابه الشخصي بموقع «تويتر» مطالبًا فيها بالإفراج عن النائبة البرلمانية بحزب الشعوب الديمقراطي، أيسل توغلوك، من سجن كانديرا.

وكانت السلطات التركية قد اعتقلت النائبة البرلمانية بحزب الشعوب الديمقراطي، أيسل توغلوك، يوم 13 أكتوبر عام 2020 على خلفية تظاهرات مؤيدة للأكراد دارت عام 2014، احتجاجًا على تقاعس الحكومة التركية عن اتخاذ أي إجراء ضد مسلحي تنظيم داعش الذين حاصروا بلدة كوباني السورية الحدودية ذات الغالبية الكردية.

وقال عمر فاروق في تغريدته: «نحن نطالب بتحقيق العدالة من أجل أيسل توغلوك، لينتهي الظلم ولتتحقق العدالة. يجب الإفراج عن أيسل توغلوك في سجن كانديرا».

وبموجب المادة 215 من قانون الجمهورية التركية، فتحت السلطات تحقيقًا ضد عمر فاروق أوغلو بتهمة «الإشادة بالمجرمين»، كما وجهت إليه تهمة «إهانة مؤسسات الدولة وأجهزتها» بموجب المادة رقم 301 من القانون التركي.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع